أهم الأخبارملفات وحوارات

مسئول بالصحة يقدم نصائح ذهبية للأمهات حديثى العهد بالولادة

حاورته سماح سعيد:

أعرب الدكتور محمد عبد الله رئيس الإدارة المركزية لرعاية الأمومة والطفولة عن سعادته للمشاركة بفعاليات الأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية، والذي يتم الاحتفال به سنويًا خلال الفترة من 1 حتى 7 أغسطس، تحت رعاية الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، وذلك بالتعاون مع منظمات (اليونيسيف وهيئة إنقاذ الطفولة، وبرنامج الأغذية العالمي WFP).

وفى حوار سريع خص به موقع( نافذة مصر البلد )أكد أن الهدف من الاحتفالية هو تشجيع الرضاعة الطبيعية حيث أن جميع التوصيات العالمية شددت على أن لبن الأم هو الطريقة الفضلى فى التغذية للطفل حديث الولادة ، ولذا كانت حملات التوعية و التثقيف للأمهات ضرورة ملحة من أجل النمو السليم للطفل فيما يلى نص الحوار:

& كيف نعرف أن الطفل بحاجة إلى لبن صناعى ؟

&& بعض الأطفال تحتاج ألبان صناعية بسبب وجود مشكلات صحية سواء لدى الطفل او الأم ، وهنا تكفل الدولة هذه الألبان وتدعمها للوصول إلى الأطفال المستحقة من خلال تقييم  اللجان المتخصصة ،والتى تشرف عليها الإدارة العامة للأمومة والطفولة، لتحدد ما إذا كان الطفل يحتاج إلى لبن صناعى أم لا، وإذا كانت الأم بحالة جيدة ولا يحتاج الطفل الي اللبن الصناعى تُقدم لها الإدارة خدمة التثقيف والتوعية و تعلمها كيف تقوم بالتغذية السليمة للطفل ، خلال وحدات ومنشآت العناية الصحية الأولية المنتشرة على مستوى الجمهورية.

&  أين تُقدم الخدمة الصحية والتوعية للأم ؟علما بأن غالبية الأمهات وخاصة إذا كانت ميسورة الحال لا تفضل الذهاب للوحدات الصحية بسبب الزحام بها .
جميع وحدات الرعاية الصحية يتم انشاؤها  طبقا للتوزيع الجغرافي وللكثافة السكانية، فهناك أكثر من 5400 وحدة على مستوى الجمهورية ، والهدف منها هو تقديم الخدمة بسهولة للمواطنين، و هناك إعادة تخطيط صحى كامل للقرى والمراكز فى إطار المشروعات القومية “التأمين الصحي الشامل” و”حياة كريمة “لتغطية كل منطقة من خلال مركز صحى خاص بها وهو ما سيقلل من مشكلة الزحام .

& ولماذا لا يكون هناك خط ساخن لخدمة الأم ومولودها فى ظل صعوبة التحرك به خاصة فى الشهور الأولى؟
&& هناك الخط الساخن لوزارة الصحة والسكان 15335عامة تقدم من خلاله الرسائل الصحية المختلفة.

& هل يمكن تقديم نصيحة للأم حديثة العهد بالولادة ؟
&& عليها المتابعة بإستمرار لها ولطفلها بإنتظام فى الوحدات الصحية لتلقي الخدمات بأكلمها سواء الفحص السمعى، أو الكشف المبكر عن أمراض نقص الغدة الدرقية ، وتقييم نمو الطفل من خلال الحالة الغذائية له ، بالإضافة إلى تلقيه  التطعميات الضرورية ، ومن خلال تلك الزيارات سيرشدها الطبيب فى حالة ظهور أى مشكلة صحية بالطفل .

& بعض الأمهات تستعجل فى إدخال الألبان الصناعية أو تقديم بعض المأكولات الخارجية لمولدها اعتقادا منها انها أفضل من الرضاعة الطبيعية فما رأيكم  ؟
&& لا وجود لثقافة الاستسهال نهائيا لان مهما كانت جودة الألبان الصناعية إلا انها شبيهة بلبن الأم لتعويض النقص منه فى حال تعسر الرضاعة الطبيعية ، ولكن فى النهاية وطبقا للتوصيات العالمية لا يوجد أفضل من لبن الأم فى التغذية، أما بالنسبة لبدء تقديم وجبات خارجية بجانب لبن الأم فيحدث هذا من خلال مراجعة الطفل ومتابعته وفحصه ومعرفة وزنه لتوعية وتثقيف الأم بماذا يأكل وما لا يأكله وفقا لظروفه الصحية ، ولكن بشكل عام لا يجب تقديم أى طعام خارجى للطفل قبل ال6 أشهر الأولى من عمره حيث يعتمد على لبن الأم بصورة كاملة فى التغذية .

& المراكز الصحية كيف تتابع سن الطفل  ؟
&& التطعيمات الرئيسية تعطى للطفل حتى  عام والنصف من عمره  ، أما توفير الدعم والرعاية الصحية تجرى حتى يبلغ ال5 سنوات من خلال البطاقة الصحية  الخاص بالطفل والزيارات المحددة به  ، وما على الأم سوى الإلتزام بمواعيد تلك الزيارات حيث يقدم للطفل مجموعة من الخدمات والفحوصات .

سماح سعيد

حاصلة على ليسانس آداب قسم إعلام جامعة الاسكندرية تدربت بالاهرام المسائي وقسم المعلومات بجريدة الأهرام اليومية وعملت بموقع مصر البلد الإخبارية محررة مؤسسات وهيئات خيرية ، وتعمل حاليا صحفية بموقع نافذة مصر البلد مسئولة عن أخبار وزارة التعليم والصحة والبيئة
زر الذهاب إلى الأعلى