أهم الأخبارثقافة وفنون

التضامن ومكتبة الأسكندرية ينظمان مؤتمرا حول دور المجتمع المدني

كتبت سماح سعيد :

نظمت وزارة التضامن الاجتماعى بالتعاون مع مكتبة الإسكندرية مؤتمرا بعنوان “عام المجتمع المدنى التنمية والشراكة فى الجمهورية الجديدة” والذى انطلقت فعالياته من مقر المكتبة بمشاركة وحضور ١٠٠ جمعية ومؤسسة للعمل الاهلى من محافظات الوجهين القبلى والبحرى والمحافظات الحدودية، حيث شهد مراسم الافتتاح أيمن عبد الموجود مساعد وزيرة التضامن الاجتماعى لشئون مؤسسات المجتمع الأهلي والدكتور أحمد عبد الله زايد مدير مكتبة الإسكندرية، والدكتور طارق توفيق نائب وزير الصحة والسكان للسكان، والنائبة سها سعيد وكيل لجنة الثقافة والسياحة والإعلام بمجلس الشيوخ وأمين سر تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين وحضور عدد واسع من رجال الاعلام وخبراء العمل الاجتماعى والتنموى ونواب البرلمان.

 

يأتي المؤتمر فى ضوء الاهتمام الذي توليه القيادة السياسية للمجتمع المدنى ودوره كشريك رئيسى فى تحقيق التنمية، وتمثل ذلك فى إعلان 2022 عامًا المجتمع المدنى، حيث يهدف الملتقى على مدى يومي عمل إلى توسيع قاعدة منظمات المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية للمشاركة فى اجندة التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 الجمهورية الجديدة.

ووجه  أيمن عبد الموجود مساعد وزيرة التضامن الاجتماعى الشكر لمكتبة الأسكندرية على تنظيم المؤتمر تحت عنوان “عام المجتمع المدني التنمية والشراكة في الجمهورية الجديدة” والذي يأتي ضمن أولويات عمل وزارة التضامن الاجتماعي، مشيرًا إلى قانون تنظيم ممارسة العمل الأهلي رقم 149 لعام 2019 الذي جاء ليعبر عن رؤية الدولة المصرية من منطلق إيمانها بأهمية مشاركة المجتمع المدني في بناء أطر ومحاورالمشاركة من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة، فالمشاركة المجتمعية هي محور رئيسي لضمان المشاركة السياسية.

 

وأضاف “عبد الموجود” أن القيادة السياسية انطلاقا من أهمية دور المجتمع المدنى وتقديرها لهذا الدور في مساندة أجندة التنمية الوطنية أعلنت عام 2022 عاماً لمنظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية وأن ذلك يأتي فى إطار دعم  الحوار مع مؤسسات المحتمع المدنى ، لأن عملية الحوار والشراكة هى عملية مستمرة من أجل ضمان استدامة تنفيذ البرامج التنموية التى تخدم رؤية مصر 2030، مشيرا إلى أننا كشعب له تاريخ طويل فى التطوع والعمل الأهلي والشراكة التى تتم بين الوزارة ومؤسسات المجتمع المدنى فى تنفيذ العديد من المبادارات والمشروعات الخاصة بالوزارة مثل برنامج وعى والذى يهدف إلى تنمية الوعى المجتمعى ببث الرسائل الايجابية فى عدد من القضايا التنموية الهامة حيث تعمل على تدعيم حالة بناء الوعى ونحن بصدد بناء الجمهورية الجديدة ايضا، وكذلك قضايا التمكين الاقتصادى وتأهيل الشباب للعمل من خلال برنامج فرصة وحياة كريمة وسكن كريم غيرها من المجالات التنموية التى يتم العمل بها.

 

وأضاف أن القانون 149 لعام 2019 بنى على الشفافية والحوكمة والشراكات ويتبنى فلسفة القانون مفاهيم حقوق الإنسان والدولة منتظرة أن يتم إبراز جهود المجتمع المدنى ، مشيرا إلى المنظومة الالكترونية للجمعيات الاهلية والمنتظر اطلاقها بنهاية العام الجارى ستمثل نقلة نوعية للمجتمع المدنى، حيث ستمكننا من إعلان كافة تدخلات المجتمع المدنى بكل شفافية فى كافة المجالات وان صندوق دعم الجمعيات كصندوق محلى ووطنى بعد اعادة تشكيله سيعد ايضا ذراعا هامة تمكن المجتمع المدنى من تنفيذ برامجه ومشروعاته، مضيفا أن المجتمع المدنى سيشارك بقوة فى قمة المناخ التى ستعقد في نوفمبر الجاري فى شرم الشيخ مؤكدا إعلان الدعم الكامل لمؤسسات المجتمع المدنى وان التوصيات التى ستخرج من المؤتمر سيكون لها اهتمام حيث ترتبط بالمجتمع المدنى.

 

ومن جانبه أعرب الدكتور أحمد زايد مدير مكتبة الإسكندرية عن سعادته بتنظيم المؤتمر موجها الشكر لوزيرة التضامن الاجتماعى على الدعم لتنفيذ المؤتمر ومثمنا جهد الوزارة فى حركة التنمية والمجتمع المدنى وتدخلاتها لحماية كافة الفئات الاولى بالرعاية وان اضلاع التنمية تشمل 3 محاور هى الاقتصادى والاجتماعى والسياسى، مشيرا الى ان العام الحالى هو عام المجتمع المدنى وان منظمات المجتمع المدنى شريك رئيسى للدولة فى عمل التنمية وان المؤتمر يهدف الى تقديم اطروحات وممارسات تعكس اسهامات المجتمع المدنى فى التنمية.

 

هذا ويطرح المؤتمر على مدار عدة جلسات رؤية لتطور عمل المجتمع المدني وأهم المؤثرات التي صاغت ملامحه 2022 وإشكاليات المجتمع المدني الثقافية حيث تناولت الجلسة الأولى بالمؤتمر رؤى واتجاهات المجتمع المدني من خلال اوراق عدد من الخبراء ورؤساء مؤسسات المجتمع المدنى ويشهد اليوم الثانى للمؤتمر فعاليات نقاشية موسعة حول تنفيذ برامج ومشروعات وزارة التضامن الاجتماعي بالشراكة مع منظمات المجتمع المدني بحضور مستشارى برنامج وعى، حيث سيشهد عروض تقديمية حول تجارب الجمعيات الأهلية الشريكة في تنفيذ برنامج وعي للتنمية المجتمعي و برنامج تعزيز قيم وممارسات المواطنة وسيعرض جمعية الهلال الأحمر الشريكة في البرامج الإغاثية مع الوزارة ضمن استراتيجيات الحماية الاجتماعية ومن المقرر ان يخرج المؤتمر بملاحظات ختامية حول مستقبل التنمية الاجتماعية في مصر وينظم على هامشه معرض لمطبوعات برنامج وعى .

 

هذا ويعد المؤتمر النسخة الثالثة التى تنظمها الوزارة فى إطار الحوار المجتمعى مع منظمات العمل الأهلي، حيث قامت بتنفيذ حوار بالقاهرة واخر باسوان خلال عامى 2021-2022 وتم الخروج بعدد من التوصيات.

سماح سعيد

حاصلة على ليسانس آداب قسم إعلام جامعة الاسكندرية تدربت بالاهرام المسائي وقسم المعلومات بجريدة الأهرام اليومية وعملت بموقع مصر البلد الإخبارية محررة مؤسسات وهيئات خيرية ، وتعمل حاليا صحفية بموقع نافذة مصر البلد مسئولة عن أخبار وزارة التعليم والصحة والبيئة
زر الذهاب إلى الأعلى