شباب وجامعات

ملخص الدرس الاول للصف الاول الثانوي (الحضارة والتاريخ)

كتب. أ/أويس الشويخ

 

الحضاره تقوم علي تفاعل مشترك بين الإنسان والبيئة

الحضاره تقوم بتنميه الجانب المادي ( العماره والاختراعات المختلفه ) وتنميه الجانب المعنوي ( الفكر والثقافة والفنون والآداب والعلوم المختلفه )

الحضاره عند ول ديورانت تقوم علي النظم الاجتماعيه والعلاقات الانسانيه

أغفل ول ديورانت في تعريفه الجانب المادي وركز علي الجانب المعنوي ( الثقافه )

اي حضاره في العالم تبدأ مع استقرار الأمن ( اي استقرار الوضع السياسي للدوله )

تتبادل الشعوب التراث الحضاري ولكنها تحافظ علي الهويه الثقافيه ( العادات والتقاليد ) ، والخصوصية العقائديه ( الدين )

الحضاره سلسله متصله الحلقات بدأت في المرحله الاولي بدايه شرقيه ( الحضاره المصريه وبلاد العراق وفارس ) ثم انتقلت في المرحله الثانيه الي الغرب ( اليونان والرومان ) ثم انتقلت في المرحله الثالثه الي الشرق ( الحضاره الاسلاميه.. ذات طابع ديني ) ثم استقرت في المرحله الرابعه في الغرب وكونت الحضاره الغربيه الحديثة

وهل يمكن أن تنتقل الي الحضاره الي الشرق مره اخري .. طبعا اذا استقر الأمن

تتشابه الحضاره والتاريخ بأنها ركزت علي الجانب الاجتماعي ( العلاقات الانسانيه )

التاريخ يتناول نشاط الإنسان في كل زمان ومكان للتنبؤ واستشراف المستقبل

اهميه دراسه التاريخ : ١) ابراز القدوه الصالحه من الشخصيات التاريخيه : التي تركت بصمات واضحه ليقتدي بها الإنسان ، أو إيجاد أشخاص قادره علي قياده المجتمع أو إيجاد كوادر مدربه ترتقي بالبشريه ….. ٢) تنميه الشعور بالمسئوليه: اي الحفاظ علي الاثار ومكاسب المجتمع ، وحل المشكلات ، والعمل التطوعي لخدمه المجتمع ، وتنميه المناطق العشوائيه وتطويرها ، الارتقاء بالمجتمع …. ٣) الابتعاد عن التعصب : اي الابتعاد عن الانانيه ، التواصل بين الشعوب والحضارات ، العالم لم يقم علي يد حضاره واحدة او عنصر واحد او لغه واحده فلكل أمه  فضلها على الانسانيه الذي لا ينكره التاريخ  ….. ٤) استخلاص العبر من تاريخ الامم السابقه : اي دراسه الماضي لفهم الحاضر والتنبؤ بالمستقبل

تبدأ الحضاره بمعرفه الإنسان الزراعه

يبدأ التاريخ بمعرفه الانسان الكتابه حيث استعمالها في تدوين الاحداث ومظاهر الحياه المختلفه

العصور القديمه: تبدا من الالف الرابع قبل الميلاد ( 40 قرن ) تنتهي ب سقوط الامبراطوريه الرومانيه الغربيه على يد البربر ، تتميز بمعرفه الانسان الزراعه ومن ثم تعلم الاستقرار الذي ساعده على معرفه الكتابه فبني المقابر والمعابد ( جانب مادي )

العصور الوسطى : تبدا ب 476م سقوط الامبراطوريه الرومانيه الغربيه وتنتهي بفتح القسطنطينيه عاصمه الدوله البيزنطيه على يد محمد الفاتح ( سقوط الامبراطوريه الرومانيه الشرقيه) ، تتميز بانها ذات طابع ديني،وانتشرت فيها الديانات السماويه مثل المسيحيه والاسلاميه، النظام الاقطاعي هو الذي ادى الى سقوط اوروبا في العصور الوسطى، كانت اوروبا في العصور الوسطى يسيطر عليها مرحله الشيخوخه ،سيطره المسلمين في العصور الوسطى على الصين في الشرق والاندلس في الغرب اي سيطروا على ٣ قارات اسيا مرورا بافريقيا و قاره اوروبا

العصور الحديثه: تتميز بانها ذات طابع اقتصادي ( ظهور النهضه الاوروبيه ثم قيام الثوره الصناعيه ثم قيام حركه الكشوف الجغرافيه) ومن سلبياتها ذات الطابع السياسي (قيام حركه الاستعمار الاوروبي)

التاريخ المعاصر: يبدا بالصراعات العالميه اي الحرب العالميه الاولى ويستمر الي الان ، انهي التاريخ المعاصر سلبيات التاريخ الحديث من خلال التحرر من الاستعمار ، وقد عرف العالم الثوره المعلوماتيه والتكنولوجيا ، والاختراعات المتنوعه  التي ادت الى انتشار الامراض، و تلوث البيئه والحروب العالميه المدمره..

الاحتباس الحراري و ثقب الاوزون والتلوث والامراض الخطيره والحروب ما بين العالم كلها ترجع الي التاريخ المعاصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى